قسم محاور الحمل

القواعد و الحوامل التلسكوبية

تعتبر القواعد (الحوامل التلسكوبية أو محاور الحمل) التلسكوبية احدى أهم النقاط الواجب التركيز عليها عند شراء تلسكوب ، اذ أن التلسكوب الفلكي بدون الحامل الصلب لن يعني شئيا ، فلن يكون متينا أو متمركزا بشكل تابث فوق الارض، وبالطبع لن ترغب في أن يتعكر مزاجك بسبب عدم استقرارية التلسكوب والذي سيكون ناتج عن عدم استقرار الحامل ، اما لردأته أو لعدم صلاحيته لتحمل وزن فوق طاقته أو لعدم الاهتمام به من ناحية الحفاظ على بناءه العام .

تصور أن الريح ولو كانت بسيطة قادرة على احداث اهتزازات تصل الى بنية التلسكوب نفسه مما قد يودي لعدم وضوح في الرؤية (لعدم استقرار التلسكوب = عدم استقرار الجرم المرصود في العدسة العينية) وبالتالي عدم القدرة على المشاهدة أو الرصد الجاد وكنتيجة ضياع قدرة التركيز على التفاصيل الدقيقة وربما العامة حتى، وبالأخص الاجرام البعيدة والخافتة أو ذات النورانية الظاهرية الاقل (كبعض الكواكب ، النجوم ، السدم والمجرات).

ماذا لو أردت أن تقوم بوصل كاميرا بتلسكوبك..؟!!؟ انـــــــســـــــى!.

أتعلم أن من شروط التقاط الصور الناجحة والجادة والتقاط صور للمجرات والسدم أن يكون التلسكوب مثبثا بالارض بشكل تام! والا لن تستطيع الحصول على شئ سوى صورا مهزوزة تبدوا مشوهه أو مغبشة.

هذه حقيقة علمية وعملية، بامكانك أن تجربها بنفسك ان قمت باحظار منظار يد وحاولت أن ترصد القمر، فستلاحظ أنه منذ اللحظات الأولى قد أصبحت يدك عاجزة عن الاستمرار في البقاء في مسار تابث لوقت طويل وبالتالي تثأثر الرؤية بشكل مباشر ولن تستطيع حينها رصد القمر!! فما بالك بالكواكب والمجرات والسدم! وخصوصا المجاميع النجمية والنجوم المتعدده ..و…و..و…؟!.

الحوامل/القواعد  التلسكوبية  تأتي في نوعان رئيسيان  :-

 

bullet

Altazimuth Mounts(محورأفقي x رأسي)

bullet

Dobsonian Mount(قاعدة أرضية محور أفقيXرأسي) نفس مبدأ عمل (المحور الافقي الرأسي لكن بدون ارجل حامله)

bullet

Equatorial Mounts(محورأستوائي)

 

→ حامل محور استوائي                                               

                  حامل ذو محور افقي راسي←

 

 

 

 

تلسكوب دو قاعدة أرضية بمحور أفقي راسي(Dobsonian Mount)

 

 

قاعدة  ذو محور أستوائي(Equatorial Mounts)

 

تلسكوب ذو محور أفقي راسي (Altazimuth Mounts)

أنواع محاور الحمل / التصميمان الرئيسيان

 

التلسكوب الافقي/ رأسي (Altazimuth ) والاستوائي ((Equatorial

حامل التّلسكوب شبيه بحامل الكاميرا, ويمكن تحريك التّلسكوب ( للأعلى والأسفل) و(اليمين واليسار) والجرم المتابع عبر السماء يتم بدمج الحركتين معا. تكمن فائدة الحامل الاستوائي في أنه يستفيد من كون الأجرام تدور حول النّجم القطبي، وعندما يركب بشكل صحيح يستطيع الحامل الاستوائي أن يتابع رصد الجرم بحركة واحدة  من أحداثياته .

ميزة حامل التّلسكوب (Altazimuth ) عمليا لا تتطلب آية أعمال لتنصيبه فهو خفيف وسهل الاستعمال ، ومفضل في حالة الاستخدامات الفلكية المحدودة! والاستخدامات الاعتيادية التي تجري في النهار (رصد البراري أو الاماكن الارضية البعيدة) والنوعية الجيدة منه تاتي مزودة بنوعية توجيه دقيقة الحركه (نوعا ما) ويكون استخدامها عند الرغبة برصد الجرم واستخدام تكبير كبير يبدأ بتكبير 100× واكثر (بعد تخطي التكبير المذكور يصبح التلسكوب حساسا جدا لأي اهتزازات – ان كان حامل التلسكوب من هذا النوع) ، فقط ضع التّلسكوب في بقعة مناسبة, دوّر التّلسكوب إلى الشيء المرغوب رصده،أبدأ بالرصد.

العيب هو انك ستحتاج الى تحريك التلسكوب باستمرار لمتابعة الجرم الفلكي المرصود والذي سيكون بطبيعة الحال يبدوا متحركا بسرعة نتيجة لدوران الارض.

يزيل الحامل الاستوائي (Equatorial Mount) تلك المشكلة بتطلّب حركة واحدة لتعقب الجرم  وتوجيه التلسكوب بشكل ادق وذلك نظرا لتصميمه الفريد والذي يتيح للراصد ان يقوم بتنصيب التلسكوب موجها اياه نحو محور قطب الارض الشمالي وبالتحديد ان يتم تعيره ليشير الى النجم القطبي وبالتالي تعقب الاجرام ورصد الاجرام الفلكية بدقة كبيره وبتحركاتها التي تبدوا لنا بشكلها الواقعي (ميل محور دوران الارض)، ويمكن أن يزود بمحرك صغير لتحريكه (والتحرك بنفس حركة واتجاه الجرم) مايمكن المراقب من الانشغال بأخذ الملاحظات وعمل الرسوم التخطيطية وأخذ الصور الفلكية للجرم المرصود، وكنتيجه نجد ان اكثر استخداماته تكون في التطبيقات الفلكية المتقدمه أو الجاده خصوصا النوعيه الاكثر غلاء. كما انه يسمح لك باستخدام تكبير معقول يبداْ بـ 200× ومافوق في النوعيات المتوسطه – الجيده. بالرغم من هذه المحاسن فانه سيحتاج الى صيانه من وقت لأخر حيث انه يحوي الية توجيه (سواء كانت يدويه أو الكترونيه) دقيقه وهو بشكل عام يحوي تروسات مسننه لتوجيه التلسكوب بشكل سلس ودقيق وبالتالي يفترض عند التعامل معه تحريك محاوره بشكل حذر ان رغبت ان يستمر في توفير الدقة في التوجيه عند الرصد.


محاور توجيه استوائية + افقية رأسية

 

بعض من فوائد التلسكوب الارضي (دوبسونيان) رخص سعرة حتى بالاحجام الكبيرة ، وذلك لعدم احتوائه على محور توجيه أو تحريك استوائي وايضا عدم احتوائه على قاعدة من النوع ثلاثي الارجل ما يوفر في سعره كثيرا جدا جدا جدا ولكن مقابل ذلك تجد الشركات المصنعة لهذه التلسكوبات تزيد من كفأة وقدرة المرايا (تستخدم مواد غالية لتصنيعها وصقلها مقابل توفير ثمن عدم احتوائه على القاعدة الاعتيادية) وايضا يفيد ويعتبر حل جدري لهواة الفلك قصيري القامة (حيث لاحاجة لأستخدام كرسي أو منضدده مرتفعة للرصد من خلاله – مثلا تلسكوب 10 أنش اعتيادي وفي حال كانت القاعده ممدودة لنصف الطول فقط فأنك مع ذلك ستحتاج لسلم! أو استخدام طريقة ما للوصول للعدسة العينية !؟ وبالمقابل لن تحتاج لهذا السلم حتى لواستخدمت دوبسونيان بقطر مراة = 16 أنش ! ). 


 حوامل استوائية



من اليمين :- محور توجيه استوائي (مزود بثقاله تتيح له محاكات حركة الارض)2- محور توجيه أستوائي اعتيادي قابل للتوجه ومحاكاة كافة الحركات3- محور توجيه افقي رأسي ذو قاعدة أرضية (دوبسونيان) 4- محور توجيه افقي رأسي.

أضف تعليقاً

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: